قصيد?التحدّيا?

   



أتحدّى.. 

من إل?عينيكِ?يا سيّدتي?قد سبقوني 

يحملون?الشمسَ في راحاتهمْ 

وعقودَ الياسمين?. 

أتحدّى كلَّ من عاشترتِهمْ 

من مجانينَ، ومفقودين?في بحرِ الحنين?

أن يحبّوك?بأسلوبي، وطيشي، وجنوني.. 

  

أتحدّى.. 

كتبَ العشقِ ومخطوطاتهِ 

منذُ آلاف?القرون?. 

أن ترَي?فيها كتاباً واحداً 

فيهِ?يا سيّدتي?ما ذكروني 

أتحدّاكِ أن?. أن?تجدي 

وطنا?مثلَ فم?. 

وسريرا?دافئاً.. مثلَ عيون?

  

أتحدّاهُ?جميعاً.. 

أن يخطّوا لك?مكتوبَ هوىً 

كمكاتيبِ غرام?. 

أو يجيؤوك?–على كثرتهم- 

بحروفٍ كحروفي?وكلامٍ ككلامي..

أتحداك?أن?أن تذكُري 

رجلا?من بينِ من أحببته?

أفرغ?الصيفَ بعينيك?. وفيروز?البحور?

أتحدّى.. 

مفردات?الحبِّ في شتّى العصور?

والكتاباتِ عل?جدرانِ صيدونَ وصور?

فاقرأي أقدم?أوراقَ الهو?. 

تجديني دائماً بينَ السطور?

إنني أسكن?في الحب?. 

فم?من قبلة?. 

أُخذتْ.. أو أُعطيت?

ليسَ لي فيها حلول?أو حضور?..

  

أتحدّى أشجع?الفرسانِ.. يا سيّدتي 

وبواريدَ القبيلهْ.. 

أتحدّى من أحبُّوكِ وم?أحببتِهم?

منذُ ميلادك?. حتّى صرتِ كالنخل?العراقيّ?. طويلهْ 

أتحدّاهم جميعاً.. 

أن يكونوا قطرة?صُغر?ببحر?. 

أو يكونوا أطفأوا أعمارَهم?

مثلم?أطفأتُ في عينيكِ عُمر?. 

أتحدّاكِ أن?. أن تجدي 

عاشقاً مثلي.. 

وعصراً ذهبياً.. مثلَ عصري 

  

فارحلي?حيثُ تريدين?. ارحل?. 

واضحكي?

وابكي، 

وجوعي، 

فأنا أعرف?أن?لن?تجدي 

موطناً فيهِ تنامين?كصدر?.

 




| Home | Fun | Cool Links | Photo Album | Music | Java | Poem | Search | About Me |
Copyright 1997-2017 Saleem Haddad All Rights Reserved.
Tel 886-2-2656-2688, E-Mail saleem@saleem.ws